الاتحاد الأوروبي يدين قرار بيلاروس فتح حدودها أمام المهاجرين

أعلن رئيس المجلس الأوروبي شارل ميشيل عن إدانة الاتحاد الأوروبي "بصوت واحد" قرار بيلاروس فتح حدودها أمام المهاجرين غير الشرعيين المتجهين إلى ليتوانيا ردا على العقوبات الأوروبية.

وقال ميشيل خلال مؤتمر صحفي مشترك مع الرئيس الليتواني غيتاناس ناوسيدا في فيلنيوس اليوم الاثنين، إن "زملائي في المجلس الأوروبي أكدوا بوضوح أن سلطات بيلاروس تستغل الهجرة غير الشرعية لممارسة الضغط على بلدان الاتحاد الأوروبي بما فيها ليتوانيا".

وتابع قائلا إن "الاتحاد الأوروبي يدين بصوت واحد الضغط من خلال استغلال المهاجرين"، مؤكدا تضامن الاتحاد الأوروبي مع ليتوانيا.

 

من جانبه، أشار ناوسيدا إلى أنه "من الصعب جدا التواصل مع نظام لا نعترف بشرعيته، وهو يرسل المهاجرين ليس بالخطأ أو بنتيجة التقاعس، بل بشكل متعمد وأداة سياسية".

يذكر أن ليتوانيا أعلنت حالة الطوارئ يوم الجمعة بعد أن بلغ عدد المهاجرين ومعظمهم عراقيون، الذين يعبرون الحدود نحو 150 شخصا في اليوم، وذلك في أعقاب فتح بيلاروس حدودها أمام المهاجرين، ردا على عقوبات الاتحاد الأوروبي ضدها.

وخلال 4 أيام من الجمعة إلى الاثنين، عبر 560 مهاجرا الحدود بين بيلاروس وليتوانيا، ليبلغ إجمالي عددهم 1232 شخصا منذ بداية العام الجاري.

 

المصدر: رويترز