الوكيل عبدالملك ناجي بوزارة الزراعة والأسماك: معرض البن الوطني سيشكل تظاهرة ثقافية فريدة في #عدن

عدن | التنمية برس | نبيل غالب :

 

● تشهد العاصمة عدن إقامة "المعرض الوطني الأول للبن"، خلال الفترة 27-29 يناير الجاري، تنظمة وزارة الزراعة والري والثروة السمكية، بالتعاون والتنسيق مع "مؤسسة يافع للتنمية"، كشريك أساسي، ومشاركة عدد من الجهات الحكومية والأهلية المتخصصه بزراعة البن في بلادنا.

وأوضح وكيل وزارة الزراعة والري والثروة السمكية لقطاع الإنتاج، رئيس اللجنة التحضيرية للمعرض، عبدالملك ناجي عبيد، في تصريح صحفي .. أن البن أصبح يمثل رمزآ وطنيآ تم اختياره تحت عنوان، "بلد واحد .. منتج واحد " في المحافل الدولية لتمثيل بلادنا، مضيفآ .. أن فعاليات المعرض المهرجانية، تقلى كل الرعاية والإهتمام من قبل وزير الزراعة والري والثروة السمكية، اللواء/ سالم السقطري، من خلال وضعه اللبنات الأولى لتنظيم المعرض، ومتابعته الحتيثة لإكمال الإعداد والتحضير لانجاحه، منوهآ بجهود اللجنة التي تعكف على تنظيم اقامته في مركز عدن مول التجاري بمديرية صيرة، والتأكيد على الاحتفاء به كمنتج وطني يجب أن نعمل على الحفاظ عليه وتسويقه عالميآ، لينسجم هذا التوجه وسمعة البن اليمني المتميز بخواصه في كثير من دول العالم.

ولفت الوكيل، الى الجهود المتواصلة التي تبذلها مؤسسة يافع للتنمية في اعمال الإعداد والتحضير، مستعرضآ دور الجهات الراعية التي تساهم بشكل إيجابي في دعم المعرض، داعيآ كافة المؤسسات والمرافق والجهات الحكومية والاهلية والمنظمات، ومختلف الفعاليات، الى لعب دور متميز لإ نجاحه، والذي يقام لأول مرة في مدينة السلام "عدن"، بمشاركة كافة المحافظات المنتجه للبن في اليمن، ومنها محافظات لحج "يافع"، الضالع، تعز، أبين وغيرها، وهي المحافظات المشهورة تاريخيآ بزراعته، واصبح من الموروث الثقافي الشعبي لدى المجتمعات المتعاقبة على مدى تاريخه منذ زمن.

 

وتطرق رئيس اللجنة التحضيرية، في سياق تصريحه، الى دور الوزارة في عملية التوعية بأهمية الحفاظ على نبتة البن، والى جهودها في انشاء (10) مشاتل لزراعته في مديريات يافع، وتوجيهها بتخصيص مهندسين زراعيين من افضل الكفاءات، لإختيار اهم المحاصيل من اجود انواع البن، بهدف تكاثرها وزيادة أنتاجها، لافتآ الى ما ستقوم به الوزارة فيما يتعلق ببيع نبتة البن وبإسعار رمزية تكاد تكون مجانية، بهدف تحفيز المزارعين على زراعته لزيادة إنتاجه وتسويقه محليآ وعالميآ.. وفند خطة الوزاره الهادفة توفير وسائل الري الحديثة للماء بالتنقيط، والعمل على أنشاء عدد من خزانات حصاد مياه الامطار التي تشكل العقبة الأساس لتوسع الزراعه، بسبب الجفاف، نتيجة التغير المناخي الذي تشهدة بلادنا كسائر دول العالم المتأثرة بتداعياته.

 

وبين الوكيل عبدالملك الخطوات التي تمت في مديريات يافع ال (7) قد تم حصر اشجار البن فيها، من قبل فريق زراعي متخصص من كوادر الوزارة، لإعداد شجرة البن المتواجده، والتي بلغ عددها حوالي (553) الف شجرة مزروعة، بينما تلفت حوالي (840) الف شجره اخرى، نتيجة انخفاظ نسبة هطول الامطار، مشيرآ الى مايميز مذاق أنواع البن اليمني، الفريد والغني بمكوناته الغدائية والمتواجد منذ القرن ال (15)، والتي منحته شهرة عالمية واسعه تحت اسم "موكا"، والمقصود بها قهوة المخاء، نسبة الى ميناء المخاء بمحافظة تعز، الذي انطلقت منه سفن تجارة تصدير البن الى دول العالم.

وأختتم وكيل الوزارة، عبدالملك ناجي تصريحه بالتآكيد على أهمية زراعة البن بعيدآ عن شجرة القات، و الحفاظ على نبتته التي قدر دخل إنتاجه عالمياً بمبلغ (80) مليار دولار سنويآ، تجعله بذلك من اغلى السلع التجارية في العالم، والعمل على توعية المجتمع، وتشجيعه، على تعزيز ثقافة البن كموروث شعبي، وتطوير صناعته، معبرآ عن أمله في انجاح فعاليات المعرض، متمنيآ ان يشكل تظاهرة ثقافية فريدة ستعزز من زخم تواجدة بعد فترة ركود.

الوكيل الحصري في اليمن: شركة مسلم التجارية